الأحد
الإثنين
الثلثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

الدخول المدرسي 2017-2018

في إطار الدخول المدرسي 2017/2018، رفعت السيدة غنية الدالية، وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، انشغالات القطاع إلى السيد الوزير الأول، فيما يخص النقص المسجل في المقاعد البيداغوجية والتأطير، وما تسببه هذه الإشكالية من حرمان للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة من حقهم في التربية والتعليم.

وقد تفضل السيد الوزير الأول بقبول طلب قطاع التضامن الوطني، نظرا للعناية الخاصة التي يوليها لهذه الفئة، من خلال إجراءات إستعجالية تمثلت في :

1.الترخيص بتخصيص حصة من المناصب في إطار عقود جهاز المساعدة على الإدماج المهني(DAIP)، تقدر بثلاثة آلاف وأربعمائة وثمانية وعشرين )3428( منصبا، لتدعيم هيئات التربية والتعليم بالمؤسسات المتخصصة والأقسام الخاصة.

2.رفع التجميد عن جهاز نشاطات الإدماج الاجتماعي(DAIS)، وتخصيص حصة تقدر بألفين وتسعمائة وثمانية وعشرين )2928( منصبا، لفائدة المستخدمين الذين سيؤدون مهام مساعدي الحياة اليومية للتلاميذ ذوي الاحتياجات الخاصة.

إن هذا القرار الهام، الذي اتخذه السيد الوزير الأول  تجسيدا للتوجيهات الحكيمة لفخامة رئيس الجمهورية، السيد عبد العزيز بوتفليقة، بخصوص التكفل بشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة، سيسمح، دون شك، للمؤسسات المتخصصة بأداء مهامها التربوية في أحسن الظروف، كما سيسهل فتح المزيد من الأقسام الخاصة في الوسط المدرسي العادي بالتنسيق مع قطاع التربية الوطنية، و يدعم مساعي القطاع للقضاء على قوائم الانتظار.

 



تحت الوصاية

الحركة الجمعوية

المراكز الوطنية للتكوين