الأحد
الإثنين
الثلثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

بــــيــــــــان صــــحــفـــي

تطبيقا للنصوص التشريعية والتنظيمية المتعلقة بتسهيل وصول الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة  إلى المحيط المبني والمرافق العمومية، ضمانا لاستقلاليتهم وتسهيلا وتحسينا لظروف معيشتهم، وجهت معالي وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، السيدة غنية الدالية، تعليماتها الصارمة للسيدات والسادة مدراء النشاط الاجتماعي والتضامن بالولايات، تلزمهم فيها بضرورة الحرص على تفعيل الإجراءات والتدابير الهادفة إلى تجسيد سياسة الدولة في هذا المجال، ورفع مستوى التنسيق مع مختلف المصالح المختصة لاسيما الجهات القائمة على إنجاز المشاريع والمنشآت المفتوحة للجمهور.

  وفي هذا الإطار، شدّدت معالي السيدة الوزيرة على تكثيف الجهود الرامية إلى تمكين فئات ذوي الاحتياجات الخاصة والعائلات التي تكفلهم، من قرارات تخصيص السكنات الواقعة في الطوابق الأرضية من البنايات بناء على طلبهم، مع تهيئتها وتكييفها بما يتوافق مع نوع إعاقتهم.

  كما أكدّت أن العمل يبقى متواصلا مع مختلف الفاعلين في مجالات الهندسة والبناء، بالتنسيق مع كافة الدوائر الوزارية والهيئات ذات الصلة، من أجل الوصول إلى الأهداف المنشودة ضمن المواصفة الجزائرية لتسهيل الوصول .



تحت الوصاية

الحركة الجمعوية

المراكز الوطنية للتكوين