الأحد
الإثنين
الثلثاء
الأربعاء
الخميس
الجمعة
السبت

تعـــــزيـــة

 

 

إلى عائلة الفقيدة خديجة لعجال، رحمها الله

 

تعزيـــــة

 

 

 

 

 

ببالغ التأثر ومشاعر الحزن والأسى، وبقلب خاشع راض بقضاء الله وقدره، تلقيت نبأ الفاجعة التي ألمت بكم وبنا بوفاة المغفور لها بإذن الله، الفقيدة خديجة لعجال، جزاها الله خيرا بـما عملت في حياتها، وتغمدها برحمته الواسعة ومغفرته.

       

وإذ أقاسمكم أحزانكم في هذا المصاب الجلل، لا يسعني إلا أن أترحم على روحها الطاهرة معربة لكم ولكل أفراد العائلة الكريمة، باسمي الخاص وباسم كافة إطارات وموظفي وزارة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة، عن خالص عبارات التعازي والمواساة وصادق الدعوات، سائلة الله العلي القدير أن يتغمد الفقيدة بواسع رحمته وأن يسكنها فسيح جناته التي أعدها لعباده الصالحين وأن ينزل السكينة والطمأنينة في قلوبكم ويعظم لكم أجر الصابرين.

 

"لله ما أعطى ولله ما أخذ

" وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعون" صدق الله العظيم.

 

 

 

 

 

 

 



تحت الوصاية

الحركة الجمعوية

المراكز الوطنية للتكوين